بدايتنا

بدايتنا كانت في أبريل ٢٠١٤ كفريق شبابي تطوعي يقدم حلقات يوتيوبية عبر مواسم معينة تحت مسمى "والله نستاهل "، يعرض من خلالها قضايا تمسّ الشباب والمجتمع العماني محللًا أسبابها ومستعرضًا جوانبها عبر إحصاءات رسمية ، ومقدما حلولا مناسبة ومقترحات تخص القضية من مجمل النواحي.

أنجازاتنا

حاز الفريق على جائزة ملتقى مبادرات الشباب في دولة الكويت من بين ٨٢٠ فريق تطوعي في الوطن العربي في نوفمبر ٢٠١٧ ، كما حصل على جائزة الرؤية كأفضل مشروع شبابي إعلامي عام ٢٠١٥، وجائزة مبادرون لأفضل المشاريع التطوعية، وجائزة شكرًا شبابنا من اللجنة الوطنية للشباب ضمن أفضل الإنجازات الشبابية على مستوى السلطنة.

في عام ٢٠١٨

في العام ٢٠١٨ تحول الفريق إلى مؤسسة شبابية تعنى بالإنتاج الفني و إدارة الفعاليات تتضمن عدد من البرامج السنوية مثل (برنامج والله نستاهل ، الحاضنة اليوتيوبية ، مختبرات اليوتيوب ، ملتقى اليوتيوب العماني) وغيرها من
الفعاليات والمشاركات المختلفة.